الرئيسية » قصص سكس » عرب نار قصص سكس رهيبة لزوجة عربية و حفلة بدوية

عرب نار قصص سكس رهيبة لزوجة عربية و حفلة بدوية

محتويات الصفحة

عرب نار، قصص نيك فشخ و سكس نار لزوجة عربية لعشاق قصص المتزوجين وقصة أخري عبارة عن حفلة لمحبي حفلات الجنس و المتعة سرد رائع ومثير، قصص سكس نار رائعة.

عرب نار

زوجة عربية هايجة نار

أعتقد حكايتي هي مشكلة الكثير من الزوجات العربيات , أنا امرأة حياتي كلها تقليدية بشكل مبالغ فيه لم أكن أعرف شيء عن الجنس قبل الزواج سوى أن الزوج يدخل قضيبه في الزوجه ويحدث الحمل ولما أكن أعرف أن هناك متعة في الأمر أبداً وكنت أتعجب لماذا الفتيات من الممكن أت تفعل هذا بدون زواج ما الدافع , تزوجت وعمري 20 عام ولم أكمل دراستي الجامعية , مع الأيام الأولى في الزواج لم أكن أستمتع بالجنس كان الأمر في عقلي مجرد متعة للرجل وأنا لم أعطي نفسي الفرصة للمتعة , كانت الأسابيع الأولى مجرد ألم وزوجي كان مثار جداً دائماً وكانت الممارسة تقليدية كل مرة حوالي 5 دقائق لكن من الممكن أن يمارس معي 5 مرات في اليوم الواحد , وحدث الحمل و الولادة مرتين خلال ثلاثة سنوات قلت معها مرات الممارسة بشكل كبير , وبعد مرور خمس سنوات على زواجي تعرفت على جارة لي عمرها أكبر من عمري بعشر سنوات وكنت أجلس معها كثيراً خصوصاً أنني ربة منزل و زوجي تحسن وضعه المادي بشكل كبير و أصبح لدينا خادمة تفعل كل شيء و أنا لا أفعل أي شيء في حياتي حتى العناية بالأطفال , تطرق حديثي مع جارتي للجنس وأدركت أنني لم أكن أعلم عنه أي شيء فعرفت منها معنى الشهوة و النشوة و الأورجازم و جعلتني أشاهد أفلام إباحية فيها بنات تصل للأورجازم وجسمها يرتعش و مشاهد مص و نيك خلفي و لحس و نيك عنيف وطول و أحجام قضيب كبيرة و عرفت وقتها أن الجنس أكبر و أمتع مما كنت أتخيل .

أدركت أن زوجي يعاني من سرعة قذف و أن قضيبه صغير جداً و أنه بالفعل ضعيف جداً جنسياً ولا يفعل شيء سوى إدخال قضيبه و القذف خلال دقيقتين و إنتهى الأمر , أصبحت بعد معرفتي بهذه الأمور أفكر في الجنس كثيراً و أستمتع بالتخيل و أريد من زوجي المزيد وهو لا يستطيع عمل ما أريده , خيالاتي لم تكن عادية بل أصبحت أتخيل نفسي مكان الممثلات الإباحيات أتمايل و أثير رجل ثم يلامس جسمي ويعريني و يلحس كسي و ينيكني في مؤخرتي و يضربني وأمص قضيبه , صارحت صديقتي بكل شيء وبظروف زوجي ومشاعري و أحاسيسي التي تغيرت تماماً فقالت لي شيء عجيب أذهلني ولكنه أثارني بقوة أنها وزوجها من فترة يريدون ممارسة الجنس مع طرف آخر و أنهم أثناء الممارسة يتخيلون الممارسة مع أشخاص يعرفونهم وأنا في أكثر من مرة تخيلوني معهم , شعرت بإثارة قوية من حديثتها , إنتظرت أن تعرض علي الأمر فعلاً وهي لم تتأخر فقالت لي ما رأيك أن تمارسي معنا , صراحة لم أستطع الرفض من فرط إثارتي خصوصاً أنها حدثتني عن ممارساتها مع زوجها هي كما أشاهد في الأفلام الجنسية .

لا أدري كيف وافقت وكيف تطور الأمر لهذه الدرجة بهذه السرعة لكن إثارتي الدائمة ورغبتي الشديدة و العادة السرية التي أمارسها أكثر من مرة يومياً جعلوني أوافق بدون تردد خصوصاً أنني قرأت وشاهدت الكثير في أمور تبادل الزوجات و الممارسات الجماعية و أعلم أنه منتشر بكثرة .

إتفقنا على ميعاد وقلت لزوجي أنني سأذهب للكوافير وتركت أطفالي عند أختي , وذهبت في الميعاد و أنا خائفة وقلقة لكن غير مترددة أبداً كسي من الإثارة جعل كل ملابسي تبتل , دخلت المنزل لم يكن الإستقبال لضيفة بل كانو مستعدين للجنس تماماً هي ترتدي ملابس خليعة عارية وزوجها ببنطلون فقط وعاري الصدر , بمجرد رؤيتهم بهذا الشكل كنت سأفقد توازني من الإثارة , كانت هناك اكواب بها مشروب أبيض مائل للإصفرار أعطتني صديقتي كوب شربت منه كان طعمه سيء لكن به شيء ممتع , شربت الكوب كله , و انا أنظر لهما ولا زلت أقف في مدخل المنزل , إقترب مني زوجها و إحتضنني و انا الامس كتفه وصدره وكأنني أول مرة أشاهد رجل , بدأ يداعب جسمي وانا أقبل عنقه و أتحسس صدره القوي و أرى قضيبه الكبير منتصب خلف البنطلون , بدأت زوجته تخلع عني ملابسي و أنا أساعدها وهو أيضاً حتى أصبحت عارية تماماً وفي مدخل المنزل أمسكت زوجته بقضيبه و أمسكتني إياه و أجبرتني على الجلوس ووضعته في فمي و أنا لأول مرة أشعر بعهر يثيرني لدرجة الجنون أنا أزني و أخون زوجي و أتعرى أمام رجل ويضع قضيبه في فمي , زوجته شاركتني مص قضيبه وكان الأمر في قمة الإثارة , ذهب ثلاثتنا لغرفة النوم الزوج إحتضنني على السرير و انا في إثارة لا حدود لها وهو يمص حلماتي و زوجته تداعب كسي ثم إقتربت منه بشفتيها ولحسته شعرت كأنني سأفقد الوعي من الإثارة وهو يمص حلماتي بقوة ويعتصرها بأصابعه و أسنانه , نام على ظهره و و أمسك قضيبه وزوجته جلست عليه بكسها وأخذت تتقافز عليه بقوة و إثارة وهو يمسك مؤخرتها و انا أفرك كسي بقوة ثم تركته وأشارت لي فجلست مكانها و دخل قضيبه في كسي برفق و بطء و انا كنت سأفقد توازني بالفعل من الشعور , إستندت بيدي على صدره و قضيبه في كسي و انا أنفاسي تتسارع فأمسك بمؤخرتي و رفعني للأعلى قليلا ثم ناكني بعنف وسرعه وصوت ضربات خصيتيه في مؤخرتي ممتع و دخول وخروج قضيبه في كسي يشعرني بمتعة مجنونة لا حدود لها .

ما كان يثير جنوني مع الممارسة القوية المجنونة التي أمارسها للمرة الاولى هي فكرة العهر و الشرمطة التي أشعر بها و انا أتعرى أما رجل غريب ويمارس معي الجنس أخرج قضيبه وقذف على وجهي و صدري و انا امسك بحلماتي و صديقتي تداعب كسي بإستمتاع , جلسنا نضحك و نتحدث بعدها لمدة نصف ساعة ثم إرتديت ملابسي وخرجت من المنزل و أنا أشعر بهدوء و سعادة لم أشعر بهما في حياتي .

عرب نار قصص سكس

حفلة نار في بيت عرب بدو

أنا شاب عمري 29 سنة و وزوجتي عمرها 26 سنة متزوجين منذ عامان لكن لم ننجب بإرادتنا لأننا نريد الإستمتاع بالحياة أطول فترة ممكنة وخصوصاً بالجنس , أنا وهي كنا نمارس كل شيء قبل الزواج معاً وكانت علاقتنا الجنسية صريحة و كنا كالأصدقاء حتى بعد الزواج , نعشق الأشياء المجنونة و الممارسة في السيارة و في البلكونة وكل شيء مجنون ونتخيل الكثير من الأشياء أثناء الممارسة العادية لمزيد من الإثارة .

عزمني صديق على رحلة إلى منطقة بدوية صحراوية قال لي أنه فعلها من قبل مرتين وكان الأمر شيق وقال لي أنه يحدث هناك أشياء لا تنسى , قلت له مثل ماذا قال لي شرب حشيش وخمر وتبادل زوجات و جنس جماعي وأمور مجنونة , قلت له من ينظمها وما ظروفها , قال لي أن صديق له تعرف على شخص على الأنترنت وقابله وهو البدوي صاحب المنزل وكان الهدف هو عمل لقاء زوجين وزوجتين ورقص و شرب وتطور الأمر إلى تبادل زوجات ثم إنضم لهما زوجين آخرين ثم أصبحو أربعة أزواج وزوجات وهو الخامس و أنا سأكون السادس , فقلت له سنحضر أنا وزوجتي سنشرب ونشارك في كل شيء لكن لا أضمن المشاركة في الجنس , قال لي لا يوجد مشكلة المهم هو على الأقل أن ترقص زوجتك و يشعر الجميع أنكما متحررين .

أخبرت زوجتي فرحبت بالفكرة جداً وذهبنا , كان الطريق طويل والمنزل قريب من قرية سياحية ودخلنا كان الكل مجتمع وهناك سجائر بها حشيش و شيشة و زجاجات خمر و إستقبلنا الجميع بترحاب شجعنا كثيراً جلست زوجتي مع إحدى السيدات وكانت تبدو أكثرهم جراءة و قدرة على الكلام و الترجاب وجلست انا مع صديقي وزوج هذه المرأة وكنا نتبادل الحديث وشاهدت زوجتي تشرب حشيش وخمر , هي شربت من قبل معي لكن بكميات قليلة , جلس رجل بجوار زوجتي ووجدتها مندمجة معهم وتضحك وحدثت بعض الملامسات بينها وبين الرجل و أنا شعرت بإثارة من الموقف أنا كل ما كان يخيفني أن أشعر بالضيق إذا لامس أحدهم زوجتي لكن الموقف كله شجعني , رجال ونساء راقيين جداً حتى المحجبات منهم والكل يبدو أنه لا يريد سوى الحرية و المتعة والصداقة و الحياة الممتعة , والمثير في الأمر هو صاحب المنزل البدوي وزوجته فرغم اللهجة البدوية الواضحة والملابس البدوية كانت المرأة مثيرة جداً بل هي الأكثر إثارة بملابسها البدوية الضيقة , قامت بتشغيل موسيقى عربية راقية وقامت السيدات بالرقص واحدة تلو الأخرى أنا أعلم أن زوجتي ترقص بشكل أفضل من الجميع  فقلت لصديقي إذهب لها وقل في أذنها حبيبك يريدك أن تعلميهم الرقص , قام وأخبرها ووجدتها تنظر لي وتضحك وقامت ترقص بشكل إحترافي على المزيكا في تناغم و إنسجام جعل الجميع ينسحب ويصفق لها وهي مندمجة بشكل رائع حتى إنتهت المزيكا و بدأت بعدها موسيقى رومانسية وكل رجل رقص مع زوجته و بدأ تبادل الزوجات في الرقص وكان ما يثيرني جداً ليس إحتضاني لإمرأة بل ما أدهشني أن مشهد زوجتي في حضن رجل آخر كان يثيرني أكثر .

صديقي فاجأني وهو يرقص مع زوجتي بقبله على شفتيها و ما أذهلني أنها قبلته بنهم شديد جعل قضيبي ينتصب بشكل قوي جداً نظرت في عيون المراة التي أراقصها و انا لا أدري هي زوجة من , فإتسمت لي وكان وجهها جميل جداً وقالت هل أعجبك المنظر فلم أرد عليها بل قبلتها في فمها ولامست مؤخرتها وهي تطلق آهات خافتة ويبدو عليها أنها مثارة بشدة .

إنطفأت الموسيقى و سمعت صوت آهات نيك على يساري ونظرت وجدت إحدى السيدات وهي لا تزال بحجابها تجلس على قضيب أحد الرجال كان الكل معتاد ما عدا أنا وزوجتي التي نظرت لصديقي وقبلا بعضهما مرة ثانية وفي هذه المرة كان يلامس صدرها ومؤخرتها , المراة التي معي سحبت زوجة صديقي من يدها ودفعتها في حضني وانا قبلت زوجة صديقي وهي مثارة بشدة وبعد دقائق كان الوضع أشبه بالحلم , انا أنيك زوجة صديقي هو ينيك زوجتي  الكل يشاهد لأنهم يعلمون اننا أصدقاء ويبدو أنهم ينتظرون هذه اللحظة لأنها أكثر إثارة بالنسبة لهم , متعة كبيرة و أنا أشاهد زوجتي تفتح ساقيها لصديقي و متعة رهيبة وزوجة صديقي تفتح لي ساقيها  قذف صديقي على صدر زوجتي و انا متعة المشهد جعلتني أقذف على كس زوجة صديقي , والكل صفق لنا ونحن نضحك من الموقف و أخيرا تبادلت النظرات انا وزوجتي وكانت لحظة مجنونة وهي تنظر لي وتشير لصدرها وهو عليه مني صديقي وتضحك .

ليلة مجنونة عيشتها لم أكن أتخيل انها سيحدث فيها كل هذا .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.