الرئيسية » قصص سكس » سكس خيانة زوجية الزوجة الشرموطة تسلم شرفها للغريب

سكس خيانة زوجية الزوجة الشرموطة تسلم شرفها للغريب

زوجة تحكي حكايتها مع الخيانة الزوجية لأول مرة بنفسها قصة ممتعة حقيقية رائعة أرسلتها لنا لولو اللي رفضت تقول إسمها الحقيقي .

تعريف بصاحبة قصة الخيانة

أنا إسمي لولو طبعاً مش أسمي الحقيقي عايزة أفضفض لكم و أحكيلكم عن تجربتي الأولى الممتعة بس الأول عايزة اعرفكم انا مين أنا طبيبة وعمري 34 سنة و جوزي طبيب ومسافر برة مصر بييجي كل سنة يقضي معانا الأجازة ويسافر تاني , أنا زي أي بنت مصرية اتربيت تربية مغلقة بيخوفوني من الشباب و الجنس وحياتي كلها تحذيرات وكنت بحس إني زي القنبلة الموقوتة في البيت خايفين إني افقد عذريتي بشكل مرضي وكنت شاطرة في الدراسة ودخلت كلية طب لكن مكانش حد مهتم بشطارتي ولا مستقبلي كل تفكيرهم غني لما ابقى دكتورة هتجوز دكتور .

قصة زواج الزوجة الخائنة

كنا شلة أصحاب في الكلية وكنا كابلز كل اتنين بيحبو بعض ومعظمنا اتجوز اللي كان بيحبه وقت الكلية , بعد الجواز عشت صدمتين صدمة الحياة اللي بقت كلها ضغوط نفسية ومادية كبيرة جداً وصدمة الحب اللي انتهى بعد الجواز بفترة صغيرة و عرفت ساعتها ان الحب دة مجرد مشاعر وهمية مراهقة او حالة بنعيشها وخلاص وبنحس معاها بسعادة , لكن علاقتي بجوزي رغم ان كلها مشاكل من إهماله للبيت وحبه لأنه يريح دماغه ويقعد على طول برة البيت عشان دوشة الولاد والمصاريف وكدة بس كان عاجبني فيه ان دماغه متحررة جداً رغم إننا في محافظة من الأقاليم بس كانت دماغه فري جداً .

السكس في حياتي

اتعلمت معاه حاجات في السكس مفكرتش اني هتعلمها أبداً حاجات حلها متعة رغم ان اول جوازي كنت بتكسف ومش بستمتع وكل تفكيري عن السكس انه متعة للراجل ووجع وعبئ على الست لكن هو علمني كل حاجة وانا بقيت معاه اكبر شرموطة وبعمل كل حاجة ممكن تتعمل بين إثنين ودة كان مهون علينا ضغوط الحياة , وحتى تحررنا مش في السكس بيننا بس كان بردو جزء منه في حياتنا العادية برة البيت بس طبعاً في حدود اللي ممكن يحصل في البلد اللي عايشين فيها ووسط الناس اللي بنتعامل معاهم زي مثلاً أنا ممكن أشرب سجاير معاه في البيت لكن برة البيت صعب طبعاً ممكن لو كنا في محافظة تانية وفي كافيه هاي مثلا ولبسي كله كلاسيكي عادي مفيهوش إغراء بس دماغي ودماغه كلها حرية وانا اتعلمت أزاي استمتع بكل حاجة مجنونة بس على سبيل الخيال واحنا في السرير مع بعض أو على سبيل الفرجة على الأفلام السكس أو حتى في الممارسة ممكن ابعبصه أو نقعد نتخيل حاجات فاجرة زي اني بتناك من واحد تاني أو ان حد بيغتصبني ونقعد نشتم بعض وكدة .

بعد سفر الزوج

مفكرتش أبداً في حد غير جوزي كنت مبسوطة معاه جنسياً جداً لكن لما سافر بدأت المشكلة مكانش كفاية عليا الممارسة على الكاميرا معاه او السكس فون معاه بردو أنا متعودتش على كدة ولا دة بيكفيني بس اول سنة صبرت 3 شهور كنت على آخري فيهم وهو كمان لحد ما عرف يتصرف ويبعتلي وسافرت له وقضينا اسبوعين كلهم سكس بجنون ورجعت تاني مصر وهو فضل هناك وبرضو قضينا حوالي 4 شهور تانيين سكس فون وكاميرا لحد ما جه مصر في الصيف وبردو كنا بننام مع بعض كتير عشان واحشنا السكس جداً وسافر جوزي للمرة التانية في شهر 10 بس المرة دي كانت مختلفة كنت هايجة بشكل مجنون خصوصاً ان حالتنا المادية إرتاحت ومبقاش في مشاكل ودة قلل الضغوط النفسية جداً وخلاني هايجة أكتر بكتير .

زيارة رحاب صاحبتي

كالعادة قضيتها مع جوزي سكس فون وكاميرا وصور وكدة بس كانت الرغبة جوايا هتجنني وأول مرة كنت أتفرج على أفلام سكس وأتخيل نفسي مكان الممثلة ومع الممثل اللي في الفيلم مش مع جوزي ومفكرتش كتير في إن دي ممكن تكون خيانة أو قلة أدب لأننا متحررين شوية في تفكيرنا وكان الموضوع بيثيرني أكتر والشهوة جوايا بدأت تجنني فعلاً , زرت رحاب صديقتي في يوم وجوزها صاحب جوزي جداً إسمه أحمد وسيم جداً وجسمه متناسق انا معجبة جداً بشكله من زمان وفكرت فيه جنسيا كذا مرة وانا مع جوزي وبعلمه كمان وعادي على سبيل المتعة بس عمري ما فكرت ان ممكن علاقتي بيه تتطور وتبقى حقيقية قبل كدة , بس المرة دي لما شوفته في بيتهم وبلبس البيت هجت جداً وفكرت فيه بشكل جنسي بحت لدرجة انه وهو بيقولي إزيك عاملة إيه انا بصيت له شوية ومرديتش وهو لاحظ كدة هو عارف ان شكله ملفت حتى رحاب ديما تقولي ان البنات كلها بتبص له في الشارع وهي مبتزعلش من الموضوع دة بالعكس هي فخورة انها متجوزة واحد البنات كلها معجبة بيه .

احمد كمان اسلوبه شيك جداً ورقيق وطيب وخدوم جداً يعني شخصية جميلة وشكل جميل , وانا قاعدة مع رحاب كنت قاعدة اتخيله معاها في السرير , قعدت اتكلم انا ورحاب في السكس هي صاحبتي جداً بس علاقتنا مكانتش تسمح بالكلام في السكس هي خجولة جداً في الموضوع دة , بس انا فتحت الموضوع عشان استمتع وهي قالت لي انها زعلانة عشان عندها برود وبتتكسف ومش عارفة تلبي طلبات أحمد وهو مش عايز يحرجها وبيقضيها أفلام سكس وضرب عشرات وليه صديقات بنات وهي عارفة لكن مش بتعترض عشان هي محترمه جداً فكرة أنه مش بيحرجها في موضوع البرود وهي اللي قالت له اعرف بنات , بس قالتلي انه بيمارس معاهم فون وشات وكاميرا بس وانا حكيتلها بردو اني على اخري ومولعة وبنعمل ايه انا وجوزي .

الزوجة هيجانها بيزيد

روحت وطول الليل بفكر في احمد وحلمت بيه وصحيت العب في نفسي وكنت في أقصى درجات الهيجان لا خيار نافع ولا لعب ولا تحسيس وجت الساعة 10 وكان اولادي بايتين عند حماتي فإتصرفت بجنون قولت لازم اقابل  احمد ومفكرتش هعمل ايه لما اقابله او ايه اللي هيفكر فيه بس لازم اشوف حجة فقولت هتصل بيه واقول له ان اي حاجة فيها مشكلة في البيت , ففتحت الفيس وانا بفكر وقولت يا رب يكون رقمه على البروفايل ولقيته فعلا وقعدت افكر لحد ما جت لي فكرة إني اقول له في مشكلة في العربية مش راضية تدور فإتصلت بيه ورد عليا وقالي الو فرديت قولت الو قالي بصوت رقيق وجميل وكله شقاوة اهلا وسهلا مين حضرتك فقولت له انا لولو قالي يا هلا يا هلا في حاجة لا إيه كنت حاسة  انه بيتريق مش عارفة ليه فقولت له العربية مش راضية تدور وعندي مشوار ومش عارفة أعمل ايه قالي لا ألف سلامة انا جايلك حالا استنيني نصاية كدة هاخد دش والبس واجيلك , بيقولي بتريقة الف سلامة وهاخد دش وهجيلك واستنيني دة زي ما يكون عارف كل حاجة اكيد رحاب حكت له بس في كل الأحوال يحصل اللي يحصل انا هتجنن .

قصة لقاء الزوجة مع العشيق

لقيت بعد نص ساعة احمد بيتصل وبيقول لي انا تحت عند العربية انزليلي , كل كلامة جايلك واستنيني وانزليلي مش عارفة هو قاصد يقول كلام جريء ويهيج وانا انا اللي اي حاجة بتأثر فيا عشان هايجة , المهم لبست ترنج رياضي كدة ونزلت وانا لابسة كاب على شعري اي حاجة يعني ما انا قدام البيت ويوم جمعة والمنطقة فاضية وحتى الناس متعودة عليا بالشكل دة , كان واقف كدة شكله زي الممثلين قمة الشياكة والوسامة والثقة بالنفس انا مقدرتش امنع نفسي اني اتخيل نفسي مراته , فتح ايده وقالي المفتاح يا أستاذة بنفس السخرية بتاعته فأديته المفتاح وضحك ضحكة مستفزة نرفزتني جداً وقولت له ممكن تبطل الطريقة دي انت إنسان فظيع فبص لي بغضب فقولت له اسفة مقصدش بس انت قاصد تضايقني وصوتي كان هيعيط , قالي بس بس خلاص بحنية فظيعة وكل غضبه راح وقال لي ايه كل دة هتعيطي من بصة ما انتي اللي بتشتميني بلاش اضحك يعني ما انا على طول كدة هو رحاب محكتلكيش , قولت له خلاص خلاص وانا متنرفزة بصراحة كنت هعيط من الموقف كله انه  بيتريق عليا الأسلوب ضايقني واحنا كبنات هبل في الحاجات دي , ركب العربية وطبعا هيدور والعربية هتدور وانا مفكرتش هقول ايه , فدورها ودرات وقالي انا اي خدمة صلحتهالك ضحكت ضحكة عالية فبص لي وقالي احنا في كباريه جرا ايه يا بت . فحطيت ايدي على بقي فقال لي انا مش هتريق اهه ولا هعلق على اي حاجة اي أوامر تانية مرديتش انا اصلا مش عارفة انا عايزة اعمل ايه ولا عايزة اشوفه ليه .

قال ايه اليوم الاهبل دة والبت الهبلة دي على الصبح بصراحة كلامة يضحك ضحكت تاني وقالي هو سفر طارق جننك ولا ايه عايز اروح بقى عشان اكمل كلام مع رحاب عليكي , فقولت له والله عارفة انها هتحكيلك قالي بصي مينفعش نتكلم كدة في الشارع شكلنا وحش قولت له عادي هقول لطارق ان العربية مدارتش واتصلت بيك وطظ في اي حد , فقال لي  طيب طالما كدة بقى انا هفتح الكبوت و هطلع اغسل ايدي فوق , فقولت له ماشي , بصراحة بانت اوي ان رحاب حكت له اني هايجة وواضح من أول ما شافني امبارح مركزة معاه وتلكيكة العربية اللي درات اني عايزاه بس بردو مش متخيلة ايه اللي هيحصل دة هيطلع معايا البيت واصلا مش عارفة ايه اللي بعمل له دة , فتح الكبوت وقعد يستهبل ويضحك وهو بيوسخ ايده وخلاص وبعدين قالي يلا بينا فمشيت معاه لحد فوق وكنت قدامه على السلم و من ارتباكي اتكعبلت وكنت هقع فمسك وسطي وقالي اسم الله عليكي وهو بيضحك وبعدين بص للشقق حوالينا وقالي انجزي حد هيشوفنا انا مش جوزك يختي , فطلعت جري قدامه وهو بيقولي ايوة كدة دة الكلام وبصيت لقيته بيبص على طيزي , أنا أول مرة اعمل كدة مع واحد غريب ومديتش اي رد فعل انا فعلا دلوقتي اخدت بالي ان الموقف ممكن يعمل لي مشاكل , فتحت الباب بسرعة ودخلنا وهو بيقولي عايز اغسل ايدي , فشاورت له على الحمام فدخل وغسل ايده ووشه وقالي وهو جوه هاتي فوطة يا لولو , احيه حسيت بهيجان رهيب دة بيتعامل كأنه جوزي , انا مرات القمر دة يالهوي .

و أخيرا خونت زوجي

خرج من الحمام و انا مستنياه بالفوطة فأخدها مني ونشف وشه وايده وقالي الجو حر عندكم كدة ليه شغلي التكييف فقولت له مفيش تكييف هنا في في اوضة النوم بس قالي ايه يا لئيمة , قولت له مقصدش وبطل استهبال بقى وانا بضربه على كتفه وصدره فحضني وانا اترميت في حضنه واخدت نفس واتنهدت تنهيدة وبصيت له وحطيت راسي على صدره تاني , فحسس على شعري اللي انا اول مرة اعريه قدام حد حتى مكنتش واخدة بالي اول ما دخلت اني رميت الكاب وبقيت بشعري , وقالي لي رحاب حكتلي وانا هنا عشان متحسيش بكدة تاني ولا تبقي متضايقة , فحسيت اني عايزة اعيط فقال لي لا والنبي عياط لأ هو النكد دة كيف عندكم كلهم , فضحكت فالي ايوة كدة وباسني من خدي , فالمرة دي انا اللي حضنته , فشالني ومش بيا لحد اوضة النوم , ووقف وبص للسرير وابتسم فانا ابتسمت انا لحد دلوقتي مش متخيلة اني هخون جوزي ورحاب وهنام مع احمد راجل غريب , انا هزني واخون واعمل حاجة فاجرة أوي وبصراحة دة مهيجني اكتر نومي مع احمد مش مجرد ممارسة سكس في أفكار كتير مرتبطة بالموضوع مهيجاني اكتر منها إني هزني ومنها أنه صاحب جوزي وجوز صاحبتي , هعمل حاجة تخليني شرموطة وفاجرة قاعدة ببص له وانا بفكر وهو بيبص لي يمكن في دماغه نفس الأفكار , فقال لي بتفكري في ايه قولت له مش عارفة هقدر أقول ولا لأ وهتفهمني ولا لأ وهتقول عليا ايه , مكملتش الكلمة هو حط ايده على بقي وقالي اوعي تقولي كدة تاني واوعي تفكري في كدة انا قررت اني هنام معاكي انا بالذات عشان انا عمري ما بشوف بنت شرموطة , ولا شمال البنت زي الولد من حقها تعمل اللي يمتعها , فقولت له بتتكلم جد , قالي اه جد وهو بيقلد طريقتي في الكلام فضحكت وضربته على وشه براح فقالي يا بت فيكي شوية مياصة وهو بيحضني من ورا ومسك صدري وانا هجت من المسكة اوي وفتح سوستة الترنج ومسك بزازي بالبرا ورفعها ومسك بزازي الاتنين وانا مغمضة وهقع على الأرض من أعصابي اللي باظت ونزل بنطلوني وأندري وقلع في ثانية وحضني من ورا وحسيت بجسمه بيلمس جيمي من ورا شعر صدره على ضهري وزبه بيحك في طيزي وماسك بزازي فقولت اهه كبيرة وانا بمسك شعره من ورا وبديله شفايفي يبوسها فباسني بوسة جامدة وكلها لحس وعض شفايف وزبه وقف اوي وعدله عشان يبقي بين رجليا يحك في كسي .

وبعدين مش براحة لحد السرير و نيمني بهدوء وبصيت له لقيته سكسي اوي وبصيت لزبه وبعدها لعنيه فمسكه وقالي عايز احطه في بقك , قالها بطريقة جننتني كأنه بيقولي انا صاحب جوزك وبقولك عايز احط زبي في بقك الفكرة جننتني فقرب من زبه مسكته ولحسته بلساني وهو واقف وانا راكعة على ركبي قدامه وببص في عنيه وانا بلحس وامص وهو مولع من الإثارة كنت بدأت أتجرأ أوي وسايبة نفسي للسكس والمتعة .

بدأت أقود انا العلاقة فنمت على ضهري ورفعت رجليا وانا ضماهم وبصيت لعنيه فبص لكسي ففتحت رجليا فقرب ياكل في كسي بجنون وانا مولعة نار انا جوز صاحبتي بيلحس كسي واللي مجنني أكتر انه صاحب جوزي , ومش عارفة ليه كنت حاسة انه مفكر في نفس الحاجات فقولت له انا مين , قالي مرات طارق صاحبي اللبوة , احيه بقى دة فاهمني فشخ ودماغه زي دماغة ففولت له عاجبك كس مرات صاحبك , قالي هنيكه دلوقتي كس مرات طارق هزني معاها كلامه جنني , شدني من رجليا عدلني على السرير و فتحت له رجليا فمسك زبه يحكه في كسي وانا هموت من الشهوة ودخل زبه في كسي الغرقان المولع وحسيت ان قلبي هيقف وأعصابي بايظة ومش قادرة أفتح عيني وبقول أاااااه يا احمد اااااه بحبك وبحضنه وهو بيقول اه يا لولو بحبك اوي انتي مجرمة يا حبيبتي بعشق كسك مكنتش اعرف انك بالجمال دة والهيجان دة رحاب حكت لي كل حاجة وانا اصلا اخدت بالي من بصتك امبارح , وهو بينيكني بيتكلم والسكس بيجرأ فقولت له انا هموت عليك انت بالذات يا احمد نيكني , فالكلام هيجه وقالي عارفة اجمل حاجة ايه قولت له ايه يا بيبي قالي وهو بيبص لي ومدخل حتة صغيره من زبه في كسي اننا بنخون , قولت له اه اوي بقى , فدخل زبه مرة واحدة وهو بيبص لي فأنا قولت اه عاليه ومسكت طيزه عشان زبه كله يدخل وهو طلعه ودخله بسعة تاني وانا بترعش من الإثارة , وبجيبهم وهو بيقولي هاتيهم يا شرموطة من زب صاحب جوزك , وانا الكلام جنني اوي فقولت له شرموطة قالي اه يا لبوة يا زانية , مكيفك زب احمد صاحب جوزك قولت له اوي يا احمد نييك لولو صاحبة مراتك ومرات صاحبك نزل لبنك في كسها , كلامي جننه فقعد ينيك فيا بسرعة وهو بيلحس رقبتي وشفايفي ويبزازي بجنون وصوت بضانه بيخبط في خرم طيزي ومد صباعه يدعك خرم طيزي وهو بينيكني وكان عسل كسي نازل عليها فدخل صباعه وقعد يبعبصني وهو بينيكني وانا جبتهم تاني وهو بيجيبهم معايا وبيقول ااااااااه ولبنه بينزل كتير اوي جوه كسي , وانا بموت من الهيجان وانا بفكر في ان لبن راجل غريب بينزل في كس لولو وبتخيل اني بخالف كلام امي وابويا ومش بحافظ على كسي راجل غريب نهش لحمي وشرفي .

نزلهم في كسي وهو مدخله للآخر وصباعه في طيزي وبيرضع حلماتي وانا ماسكة راسه لحد ما هدينا وبص لي وقالي برومانسية بحبك , فقولت له بحب بحبك  يا احمد يا جوزي , قالي بحب يا مراتي , ونمنا على السرير نوم بجد وانا في حضنه ومش بنفكر في اي حاجة غير إننا مستمتعين بالخيانة و الفجور .

صحينا كأنه جوزي بالظبط اخدنا دش سوا لعبنا وهزرنا وخرج احمد على المغرب وهو بيبوسني من خدي وانا بعمل له باي بأيدي .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.